• 00905371133725
  • info@hairtransplant1.com

مرض الثعلبة عند النساء

تم اضافة المقال سبتمبر 23, 2018 وتحت قسم زراعة الشعر للنساء
مرض الثعلبة عند النساء

إن سقوط الشعر من أكثر الأشياء التي تزعج أي سيدة و تقلل من ثقتها في نسها , لأن الشعر وكما هو معروف, تاج المرأة و زينتهتا , و مشكلة التساقط هذه قد تكون أكبر لديها إذا ظهرت في مقدمة الرأس و بشكل دائري , و هذا ما يسمى بمرض الثعلبة .

معلومات حول الثعلبة

إن مرض الثعلبة, هو مرض المرض المناعة الذاتية و يعد أكثر الأمراض الجلدية شيوعاً و إنتشاراً حيث يمثل حوالي 7% من الأمراض الجلدية المترددة على العيادات , وهو عبارة عن تساقط الشعر في مناطق محددة من الرأس, وقد تعم الثعلبة الرأس بأكمله  و الجسم كذلك . و غالباً ما يظن البعض أن مرض الثعلبة هو مرض يصيب الرجال فقط, و لكنه يصيب النساء و الأطفال أيضاً , و بنسبة تعادل الرجال تقريباً .

أنواع الثعلبة

ثعلبة بؤلرية : و هي عبارة عن بقع فارغة في فروة الرأس , نتيجة سقوط الشعر من مناطق متقرقة , و قد يظهر في الرأس أو أماكن أخرى من الجسم .

ثعلبة بقعية: وهذا النوع يظهر في مقدمة الرأس و مؤخرته و جوانبه .

ثعلبة بقعية عكسية : وهي مخالفة عن الحالة السابقة حيث يسقط الشعر فيها من المنتصف .

ثعلبة شبكية : و هي لا تسبب ظهور البقع بشكل واضح , لكن يتساقط الشعر فيها من مناطق متفرقة .

ثعلبة رأسية شاملة : يتساقط فيها شعر الرأس كاملاُ

ثعلبة شاملة : وهي أخطر أنواع الثعلبة حيث يتساقط فيها شعر الرأس كاملاً بل و يعم المرض كافة أجزاء الجسم أيضاً .

 

أسباب المرض

أسباب وراثية

حيث أن مرض الثعلبة الناتج عن أسباب وراثية, يشكل 10% تقريباً من الحالات .حيث يظهر مع ظهور الإكزيما الوراثية, و لدى الأشخاص اللذين لديهم تاريخ عائلي مع أمراض المناعة الذاتية مثل الروماتوي, إلتهاب المفاصل و مرض السكري من النوع الأول .

الحالة النفسية

أثبتت الكثير من الدراسات أن الحالات النفسية الناتجة عن الضغط العصبي و التوتر و القلق , من أهم الأسباب التي تؤدي إلى ظهور مرض الثعلبة

المناعة الذاتية

فعندما يدخل على الجهاز المناعي بعض الفيروسات و الباكتيريا , فإن الجهاز قد يهاجم بصيلات الشعر عن طريق الخطا , فتصبح بصيلات أصغر و توقف إنتاج الشعر , مما يؤدي إلى ظهور هذه البق الفارغة في الرأس .

نقص الزنك

تشير بعض الدراسات إلى أن الخلل في بعض العناصر مثل الزنك, قد يؤدي إلى ظهور مرض الثعلبة, و لكن لابد للإشارة أن زيادة الزينك هي التي تؤدي إلى الثعلبة و ليس نقصه, حيث تحدث خللاً بالجهاز المناعي .

 

علاج مرض الثعلبة

إن علاج داء الثعلبة يحتاج إلى طبيب جلدية متخصص, و نحذر من محاولة علاجه بالطرق و الوصفات التقليدية المنزلية, التي قد تساعد على نمو الباكتيريا في فروة الرأس , و إليكم بعض العلاجات التي يستخدمها الأطباء :

1- الحقن الموضوعية : حيث يقوم الطبيب بحقن الدواء في المناطق المصابة أسفل الجلد, لتنشيط جهاز المناعة و تحفيز الشعر على النمو , و تتم هذه العملية كل ثلاث أو ستة أسابيع , على حسب إحتياج الحالة إليها , فيبدأ نمو الشعر بعد ذلك .

2- العلاجات المناعية : و هي المواد أو العاقير التي لديها القدرة على تهييج الجلد و تحفيز مناعته مثل ( سكواريك اسيد, دافين سيبرون ) و يبدأ نمو الشعر بعد حوالي ثلاثة أشهر من إستخدام هذا العلاج .

3- أقراص عن طريق الفم : هذه الأقراص يلجأ إليها الطبيب في حالة وجود الكثير من البقع الفارغة لدى الشخص المصاب, ولكنها الأقل إستخداماً لما لها من آثار جانبية كثيرة .

4- الدهن الموضعي : هو أقل فاعلية من الحقن الموضعي, لكنه أنسب لحتالات الثعلبة عند الأطفال .

5- المينوكسيديل : وهو علاج موضعي يساهم في زيادة التروية في المناطق المصابة , مما يجعل نمو الشعر فيها سريعاً , و هو عبارة عن محلول يحتوي على تراكيز مختلفة من الدواء .

6- الأنثرالين : و هو دواء يحفز نمو الشعر في الجلد عم تريق تهييجه, و هو عبارة عن مرهم , و تظهر نتائج نمو الشعر من خلال إستخدامه في غضون شهرين تقريباً .

 

مرض الثعلبة عند النساء

مرض الثعلبة عند النساء